حساب السعرات الحرارية

حساب السعرات الحرارية – اعرف ما يجب فعله وما لا يجب فعله

تم إجراء أبحاث مكثفة على نمط الحياة الحضري الخامل اليوم وانعكاساته على الصحة ، مما أدى إلى الوعي العام بإدارة الوزن. نتيجة لذلك ، يضع العديد من الأشخاص الآن أهدافهم الخاصة بفقدان الوزن، وغالبًا ما يكون “كيفية حساب السعرات الحرارية” هو السؤال الأكثر شيوعًا الذي يطرحونه. ومع ذلك ، قبل الخوض في ما يجب فعله وما لا يجب فعله في حساب السعرات الحرارية ، دعنا نلقي نظرة على أهمية تتبع السعرات الحرارية في نظامك الغذائي اليومي.

أهمية تتبع السعرات الحرارية

أصبح حساب السعرات الحرارية لإنقاص الوزن وسيلة مهمة للناس للتحكم في وزنهم والعيش أيضًا بأسلوب حياة أكثرصحة. هذا يعني أن التركيز على كيفية حساب السعرات الحرارية قد يكون فعالًا للغاية من حيث إدارة الوزن. ومع ذلك ، هناك بعض الأشياء التي يجب عليك وضعها في الاعتبار عند حساب السعرات الحرارية.

ما يجب فعلهُ عند حساب السعرات الحرارية

  • تحقق من جدول الحقائق الغذائية خلف كل علبه طعام قبل الاستهلاك. هذا سيجعل عملية حساب السعرات الحرارية للتخسيس.
  • قم بتدوين العناصر الأساسية الكلية والمغذيات الدقيقة بصرف النظر عن السعرات الحرارية للحصول على فكرة أفضل عن المدخول الغذائي اليومي.
  • استمر في التحقق من أحجام حصص الطعام. إذا كنت لا تعرف كيفية حساب السعرات الحرارية يمكن أن يكون حساب السعرات الحرارية بدقة بناءً على حصص الطعام مفيدًا جدًا.
  • استشر اختصاصي التغذية لمعرفة السعرات الحرارية واحتياجاتك الغذائية لأن السعرات الحرارية اليومية للرجال والنساء قد تختلف.
  • استثمر في ميزان مطبخ رقمي حتى تتمكن من قياس مكوناتك / أطعمتك بناءً على احتياجاتك الغذائية اليومية.

ما لا يجب ان تفعل عند حساب السعرات الحرارية

  • اعتمد على ذاكرتك فقط عند تتبع السعرات الحرارية التي تستهلكها. بدلاً من ذلك ، استثمر في متعقب السعرات الحرارية أو قم بتنزيل تطبيق تتبع السعرات الحرارية على هاتفك الذكي وقم بوضع البيانات يوميًا.
  • الإفراط في تناول بعض الأطعمة التي تعتبر صحية بشكل عام ، مثل رقائق الذرة أو دقيق الشوفان. على الرغم من كونه أكثر صحة ، فإن الاستهلاك المفرط (بما يتجاوز حجم الجزء الموصى به) يمكن أن يخل بنظامك الغذائي.
  • لا تنس حساب كل لقمة تتناولها مثل الوجبات الخفيفة بين الوجبات. إذا كنت تركز على كيفية حساب السعرات الحرارية ، فتذكر دائمًا أن تأخذ في الحسبان القضم الصغير الذي قد تنغمس فيه على مدار اليوم.
  • قلل من قيمة أسلوب الحياة النشط. مع التركيز الشديد على حساب السعرات الحرارية لإنقاص الوزن ، قد تنسى أهمية ممارسة الرياضة. إذا كنت ترغب في تسريع أهداف إنقاص الوزن ، فمن المهم الانخراط يوميًا تمرين جسدي أيضا.
  • لا تتبع سعراتك الحرارية فقط لأن القيمة الغذائية لكل طعام تلعب أيضًا دورًا رئيسيًا في إدارة الوزن الصحي. على سبيل المثال ، إذا كنت امرأة تهدف إلى إنقاص الوزن ، فقد تخبرك الإرشادات الخاصة بالسعرات الحرارية اليومية للنساء بتناول كمية معينة من السعرات الحرارية كل يوم. ومع ذلك ، يجب عليك أيضًا التأكد من أنك تستهلك المزيد من البروتينات بدلاً من تناولها الكربوهيدرات. وذلك لأن البروتين يساعد على التخسيس بشكل أسرع وبناء العضلات الخالية من الدهون.

استنتاج

في حين أن حساب السعرات الحرارية لإنقاص الوزن قد يكون الطريقة الأكثر شيوعًا المتبعة ، فإن المبالغة في ذلك قد تسبب مشاكل أخرى. عند الحديث عن التغذية والنظام الغذائي ، لا يوجد مقاس واحد يناسب الجميع. تعتمد احتياجاتك اليومية من السعرات الحرارية على عوامل مختلفة مثل مؤشر كتلة الجسم والعمر والجنس والحالات الطبية المرتبطة ونفقات الطاقة اليومية. إذا كنت تتبع نظامًا غذائيًا منخفض السعرات الحرارية معتمدًا ذاتيًا لفترة طويلة ، فقد تتعرض لخطر الإصابة بنقص التغذية. لذلك ، يُنصح دائمًا بالتشاور مع اختصاصي تغذية مسجل إذا كنت تريد نصيحة شخصية حول كيفية حساب السعرات الحرارية والبقاء بصحة جيدة بطريقة مستدامة.

هل كان المقال مفيد ؟