الأكل الواعي

الأكل الواعي: لماذا يجب أن تبدأ في ممارسة هذه العادة ؟

ترتبط عاداتنا الغذائية ارتباطًا مباشرًا بمدى صحة أجسامنا. قام المشاهير وخبراء اليوجا بدمج الأكل الواعي في روتينهم الغذائي لتحسين الصحة العامة. إن تكوين عادات صحية هو المفتاح لصحة الجسم والعقل. يعد الأكل الواعي أحد أفضل الطرق لتحقيق أهدافك الصحية ودرء العديد من الأمراض وتحقيق هدوء العقل. غالبًا ما نفكر كثيرًا في ما نأكله. لكن فاتك جانبًا مهمًا، أي كيف تأكل؟ يمكن لتغيير بسيط في طريقة تناول طعامك أن يفعل العجائب لعقلك وجسدك وروحك.

ما هو الأكل الواعي ؟

الأكل اليقظ ليس بدعة صحية ولا نظام غذائي جديد يجب اتباعه. الأكل الواعي هو ممارسة بسيطة تتطلب التركيز الكامل لأذهاننا ولا شيء غير ذلك. يعني الأكل الواعي الانتباه إلى الطعام الذي تتناوله وإشراك جميع حواسك بنشاط لتشعر ورائحة وتذوق ولمس طعامك. يبدو الأمر بسيطًا جدًا ، أليس كذلك؟ لقد ابتعدنا عن هذه الممارسة لأننا اليوم نحول تركيزنا إلى مجموعة متنوعة من الأشياء الأخرى أثناء وجباتنا. تشمل الممارسة الأكثر شيوعًا مشاهدة التلفزيون أو البقاء ملتصقًا بهواتفنا والتمرير عبر وسائل التواصل الاجتماعي أثناء تناول الطعام ، وهي ممارسة ليست صحية على الإطلاق.

الأكل الواعي ليس ممارسة من شأنها أن تساعدك بطريقة سحرية على إنقاص الوزن أو أن تصبح بصحة جيدة. إنها عادة عملية المنحى ستقودك في النهاية نحو صحة أفضل. إذا كنت تمارس الأكل الواعي ، ستلاحظ ببطء أنك تستمتع بتناول أكثر من ذي قبل وأن كمية الطعام التي تتناولها تصبح مقيدة أيضًا إلى جانب العديد من الفوائد الأخرى.

ما هي فوائد الأكل اليقظ؟

الأكل اليقظ له عدد من الفوائد التي تؤثر على صحتنا العامة. فيما يلي بعض الفوائد الصحية التي ستختبرها عند ممارسة الأكل الواعي:

  1. فقدان الوزن

تساعد ممارسة الأكل اليقظ في إنقاص الوزن لأنك على دراية باحتياجات جسمك. يقلل الأكل اليقظ من الحاجة إلى تناول الكثير من الطعام ويجعلك تشعر بالشبع بكمية كافية من النظام الغذائي. إذا كنت ترافق الأكل اليقظ مع نظام غذائي صحي ، فيمكنك البدء في الوصول إلى أهداف فقدان الوزن بسهولة أكبر.

  1. افهم إشارات الجسم بطريقة أفضل

غالبًا ما لا نفهم ما إذا كنا جائعين بالفعل أو نشتهي الطعام لأسباب أخرى مثل التوتر أو القلق. إذا بدأت في التركيز على الطعام الذي تتناوله ، فستبدأ ببطء في فهم مدى شعورك بالشبع ومتى يشتهي جسمك بالفعل الطعام. يمكن أن يساعدك الأكل الواعي على فهم إشارات جسمك بشكل أفضل ويمكنك تقييم ما إذا كنت تشتهي الطعام بسبب الجوع أو لأسباب أخرى. هذا يمكن أن يساعدك على تقليل الشراهة عند تناول الطعام أو الأكل الإجهاد.

  1. صحة الجهاز الهضمي أفضل

يشمل التركيز على طعامك أيضًا تناوله بوتيرة ثابتة أثناء مضغه بشكل صحيح. إذا ركزت بشكل صحيح أثناء تناول الطعام ، فسيتم هضم الطعام بسهولة أكبر مما لو واصلت تناول الطعام دون الاهتمام كثيرًا. إن المضغ والأكل المناسبين ببطء يقطعان شوطًا طويلاً في مساعدة الجهاز الهضمي لدينا.

  1. وجبات خفيفة متوازنة

يساعدك الأكل الواعي على اتخاذ خيارات صحية بشأن الطعام الذي تتناوله. إذا كنت تدرك الحاجة إلى تناول طعام صحي وتولي اهتمامًا وثيقًا لما تضعه في جسمك ، فستتخطى الوجبات الخفيفة المقلية وتختار خيارات خفيفة وصحية مثل المكسرات والبذور وشرائح الفاكهة والزبادي وما إلى ذلك. سوف تزود الوجبات الخفيفة جسمك بالعناصر الغذائية الضرورية بين الوجبات.

المكافأة: إذا كنت تمارس الأكل الواعي ، فستبدأ بالتأكيد في الاستمتاع بالطعام الذي تتناوله وتذوق كل وجبة. يمكنك حتى أن تبدأ في ملاحظة الجوانب الدقيقة للطعام الذي تتناوله وتطوير لوحة التذوق الخاصة بك. والجسم الأكثر صحة يرتبط أيضًا بحالة ذهنية أكثر راحة.

كيف تأكل بانتباه؟ أهم 10 نصائح من شيلبا شيتي

  1. تجنب مشاهدة التلفاز أثناء الأكل

تخطي مشاهدة التلفاز أو استخدام هاتفك المحمول أثناء تناول الطعام. لكي تكون على دراية بطعامك ، عليك أن تبدأ في توجيه انتباهك الكامل إليه. تذوق طعامك واشعر بكل قضمة منه. ركز على القوام والأذواق المختلفة وتذوق وجبتك.

  1. استمتع بالطعام مع الشعور بالامتنان

كن ممتنًا لأنك ستأكل وجبة مناسبة. الوجبة المغذية هي شيء يحالفنا الحظ بتناوله كل يوم ، ونشعر بالامتنان لأنها طريقة رائعة لبدء الانتباه للطعام.

  1. تحكم في حصصك

تناول كميات صغيرة من الطعام في كل مرة بدلاً من تناول الكثير من الطعام مرة واحدة. عندما تشعر أن معدتك ممتلئة ، توقف عن الأكل. سيساعدك أخذ حصص أصغر في كل مرة على مراقبة الكمية التي تحتاج إلى تناولها حتى تمتلئ.

  1. البقاء رطب أمر حيوي

البقاء رطبًا أمر بالغ الأهمية للحفاظ على صحة جيدة. هناك أوقات قد تشعر فيها بالجوع ولكن الجفاف يسبب الجوع بالفعل. تجنب تناول الوجبات الخفيفة غير الصحية وحاول تناول كوب من الماء بدلاً من ذلك. قد تتوقف عن الشعور بالجوع.

  1. امضغ طعامك بشكل صحيح

امضغ كل قضمة على الأقل 28/30 مرة حتى تتحلل بشكل صحيح. هذا يساعدك على تناول الطعام بشكل أبطأ ويساعد أيضًا الجهاز الهضمي.

  1. احمل وجبات خفيفة صحية أثناء السفر

احمل وجبات خفيفة مثل المكسرات أو الزبيب أثناء السفر. إذا كنت تشعر بالجوع ، فإن تناول هذه الخيارات الصحية يمكن أن يساعدك على تجنب الأطعمة الضارة بالجسم أو حتى الأجزاء غير الصحية من الطعام.

  1. لا تأكل إلا عندما تشعر بالجوع

تناول الطعام فقط عندما تشعر بالجوع بالفعل. تعلم أن تكون صادقًا مع نفسك بوحشية – هل أنت جائع حقًا أم تريد أن تأكل لأنك تشعر بالملل أو التوتر؟ حاول اتباع نظام غذائي صارم يساعدك على تجنب الشعور بالجوع في لحظات عشوائية.

  1. ركز على التنفس لمدة 10 دقائق على الأقل يوميًا

ممارسة بسيطة تمارين التنفس لمدة 10 دقائق على الأقل في اليوم. يمكن أن يساعدك ذلك في إراحة عقلك والتركيز على كل شيء بما في ذلك فعل الأكل دون الشعور بالتشتت.

  1. تسوق مع قائمة واعية

قم بعمل قائمة بالأشياء التي تحتاج إلى شرائها قبل الذهاب للتسوق من البقالة. يمكن أن يساعدك ذلك في تجنب تناول الأطعمة غير الصحية أثناء التسوق والالتزام بالمواد الغذائية الضرورية.

  1. الامتناع عن الأطعمة المكررة

تجنب الأطعمة المكررة والوجبات السريعة لأنها قد تعيق عاداتك الغذائية. تعرف على سبب خطورة هذه الأطعمة على صحتك واتخذ قرارًا واعيًا بالابتعاد عنها.

يعد الأكل الواعي أحد أكثر عادات الأكل فاعلية والتي يجب أن تبدأ في ممارستها الآن. لا تحتاج إلى تخصيص وقت إضافي في جدولك لهذه الممارسة الصحية. إنه شيء يمكن أن يمارسه كل شخص كل يوم. الأكل الواعي مفيد في إحداث تغيير في نمط حياتك ويساعدك أيضًا على زيادة التركيز على مجالات أخرى من الحياة. هذه الممارسة هي عادة لتطوير الوعي باللحظة الحالية – اليقظة. جرب النصائح البسيطة والفعالة واكتشف بنفسك فوائد الأكل اليقظ.

هل كان المقال مفيد ؟